مسجد نمرة .. الموضع الذي خطب فيه الرسول صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع

 
مسجد نَمرة بفتح النون، وكسر الميم وسكونها من أهم المعالم في مشعرعرفات وبه يصلي عشرات الآلاف من ضيوف الرحمن صلاتي الظهر والعصر في يوم عرفة جمعاً وقصراً اقتداءً بالرسول وعرفات كلها موقف إلا بطن عرنة .. ) ، وبطن وادي عرنة ليس من عرفة ، ولكنه قريب منه .
 عرفات هو من الأيام التي لها فضل عظيم ، حيث يغفر الله فيه الذنوب والخطايا ، ويكون يوم عيد حيث يقف الحجاج يرجون رحمة الله ويتركون ورائهم متاع الدنيا ، يكبرون ويهللون داعين الله أن يغفر لهم ذنوبهم ويتوب عليهم، وينظر الله تعالى إلى عباده في هذا اليوم ليباهي بهم ملائكته، رزقنا الله وإياكم حج بيته الحرام والوقوف بجبل عرفات.
الحج هو من أركان الإسلام، و هو فرض على كل من يستطيع بالمال والصحة ، ووقفة عرفات هي الركن الأساسي في الحج، ولا يكتمل الحج بدونه، ومن لم يشهد وقفة عرفات من الحجاج فانه لا حج له وحج غير صحيح.
متى يوم عرفة : يوم عرفة يأتي كل عام في التاسع من شهر ذي الحجة، وفي هذا اليوم يقف الحجاج الذين أتوا من جميع أنحاء العالم على جبل عرفه، الذي يقع في شرق مكة، وقفة عرفة هي ركن أساسي في الحج وبدونه لا يكتمل الحج ويصبح الحج غير صحيح، ويوم عرفات هو أحد أيام العشر الأولى من ذي الحجة، وقد أقسم الله بفضل هذه الليالي العشر التي ميزها سبحانه وتعالي عن باقي أيام السنة.
أين يقع جبل عرفات : جبل عرفه، هو جبل مبارك يقع شرق مكه ويبعد عن مكة 22 كيلو متر، ويطلق عليه جبل عرفات ويرجع سبب تسميته بهذا الاسم لتعارف الناس فيه، و يكون وقفة عرفات في التاسع من ذي الحجة من كل عام ، والوقوف بجبل عرفه ركن هام وأساسي من أركان الحج كما
حكم صيام يوم عرفة : حكم صيام يوم عرفة، هو سنه لغير الحاج من المسلمين ، بينما الحاج لا يسن له صيام هذا اليوم ليتقوى على عبادة الله تعالى في هذا اليوم العظيم فهو يقف متوسلا إلى الله ويدعو ويلبي راجي عفو ومغفرة الله تعالي، ولنا في رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة، حيث ايا.تكفر ذنوب سنتين ( صغائر الذنوب ) ، بشرط أن تم اجتناب الكبائر ، لذلك يجب على المسلم الفطن أن يكتنز الخير ويستكثر من الفضل في ذلك اليوم ويكثر عموما من قراءة القرآن والدعاء، وجميع أعمال الخير مستحبه في تلك الأيام.
فقد روى مسلم وغيره أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده. و الحديث يدل بظاهره على أن صيام يوم عرفة يكفر ذنوب سنتين.
ويستحب الإكثار من الأعمال الصالحة من صلاة نفل وصيام وصدقة وذكر وغيرها في أيام عشر الجهاد في سبيل الله؟ قال: و لا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله، فلم يرجع من ذلك بشيء. رواه البخاري. موقع إسلام ويب.
عن أبي قتادة رضى الله عنه قال : (( سئل رسول الله صلى الله علية وسلم عن صوم يوم عرفه ؟
قال : يكفر السنة الماضية والباقية)) رواه مسلم.
فإن الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم لما سئل عن صوم يوم عرفة قال: “أحتسب على ‏الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده” وليس في هذا ضمان لمن صام عرفة بالبقاء ‏حياً إلى السنة المقبلة، وإنما فيه الإخبار بأن ما يرتكبه من سيئات، وما يقترفه من ذنوب ‏مرجو تكفيرها بسبب توفيق الله له بصوم عرفة، وما استنبطه بعض العلماء من هذا الحديث ‏من أن من صام يوم عرفة لم يمت في السنة القابلة لأن التكفير يشعر بحياته وصدور ذنوب ‏منه، مصادم لقوله تعالى (وما تدري نفس ماذا تكسب غداً ) [لقمان:24]
المصدر: منتديات بيت حواء - من قسم: الحج,2